• 3 ديسمبر، 2021

رئيس التحرير

ناجي وليم

تفاصيل جلسة محاكمة المتهمون في “أحداث المنصة”

استمعت الدائرة الأولى إرهاب، بمحكمة جنايات أمن الدولة طوارئ، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، اليوم الاثنين. إلى شاهد الإثبات في محاكمة محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان. ومحمود عزت القائم بأعمال المرشد، ومحمد البلتاجي وأسامة يس، و75 آخرين في القضية رقم 72 لسنة 2021 والمقيدة برقم 9 لسنة 2021 كلي القاهرة الجديدة. والمعروفة إعلاميا بـ”أحداث المنصة”.

واستدعت المحكمة شاهد الإثبات محمد عز الدين، وحلفته اليمين الدستوري، وقال إنه يعمل رئيس لجنة رد المظالم الدائمة لحقوق الإنسان. وطبيعتها أنها تابعة للجمعيات الأهلية ومشهرة في وزارة التضامن وتم إدراجها في الجريدة الرسمية، واختصاصها بموجب القانون. هو تقصى الحقائق والتوثيق بالصوت والصورة وإثبات الأدلة والإبلاغ والشهادة أمام الهيئات القضائية وتحرير محاضر رسمية باسم اللجنة.

 

تفاصيل الجلسة

وجه رئيس الدائرة الأولى إرهاب، سؤالا لشاهد الإثبات: ما هي معلوماتك عن الأحداث التي وقعت في طريق النصر بتاريخ 26 يوليو 2013؟

أجاب الشاهد قائلا: كنت متواجدا أمام مستشفى التأمين الصحي بالقرب من مسجد رابعة وفي قيادات من اللجنة قاموا بالاتصال بي. وأخبروني أن هناك مجموعات شبابية تتجه إلى منطقة المنصة، وحين توجهت إلى هناك كان من الصعوبة الدخول بالسيارة إلى طريق النصر. وترجلت خلف الحشود فكان في نهاية التظاهرات 5 أشخاص أعلم من بينهم صفوت حجازي ومحمد البلتاجي وأسامة ياسين.

وأضاف الشاهد أنه كان برفقتهم أيضا 4 ملثمين، وقام صفوت حجازي بالإشارة إلى الأشخاص الملثمة للاتجاه إلى يسار الحشود.  وكان يتم محاولة التمركز أمام المنصة على طريق النصر، وتواجدت قوات الشرطة لمنعهم من إغلاق مدخل كوبري 6 أكتوبر.  وأطلقت الشرطة قنابل غاز لتفرقة المتظاهرين، أما الأشخاص الملثمين كان برفقتهم شنط يتعدى طولها متر. “مثل شنطة آلة الكامنجا” وأخرجوا منها أسلحة وأطلقوا منها طلقة أو أثنين في الهواء.

 

المقال السابق

طارق شوقي: لا يوجد نماذج استرشادية في نظام التعليم الجديد “كان زمان”

المقال التالي

رئيس بالم هيلز يتوقع ارتفاع العقارات في ٢٠٢٢

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *