• 19 مايو، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

بنك التنمية الإفريقي يؤكد حرصه على دعم جهود مصر لإنجاح قمة المناخ بشرم الشيخ

يزور وفد بنك التنمية الافريقى برئاسة نائب رئيس البنك الدكتور كيفين كاريوكى مصر. خلال الفترة من 13 حتى 17 مارس الجارى لإجراء مباحثات موسعة مع عدد من المسئولين المصريين. من بينهم وزير الخارجية سامح شكري، ووزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر. ووزيرة التعاون الدولي الدكتورة رانيا المشاط، ووزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد. تتناول سبل تعزيز التعاون لضمان نجاح قمة المناخ / كوب 27/ المقرر عقدها بمدينة شرم الشيخ فى نوفمبر القادم.

ومن جانبه قال كاريوكى – فى تصريحات صحفية – إن بنك التنمية الإفريقى سوف يتعاون مع الحكومة المصرية. للبناء على النتائج التى تحققت فى مؤتمر المناخ “كوب 26” الذى استضافته مدينة جلاسكو الاسكتلندية. لضمان نجاح مؤتمر المناخ القادم بشرم الشيخ. مشيرا إلى أنه كان من الضروري البدء في مناقشات مبكرة مع مصر والشركاء الرئيسيين والمعنيين فى ذلك الصدد.

وأضاف أن مشاركة البنك مع الحكومة المصرية تستهدف تعزيز “برنامج عمل جلاسكو إلى شرم الشيخ. “بشأن الهدف العالمي الخاص بالتكيف مع التغيرات المناخية وتأمين مستقبل آمن ومرن لكوكب الأرض. مشيرا إلى أنه سيتم مناقشة أيضا إنشاء منصة للحوار مع الدول الأفريقية. حول تطوير موقف مشترك بشأن تغير المناخ وتقوية صوت إفريقيا في قمة كوب 27 القادمة.

وسوف يلتقى نائب رئيس بنك التنمية الافريقى ايضا مع ممثلين لمجموعة البنك الدولى والبنك الاوروبى للاعمار والتنمية.وصندوق النقد الدولى وبنك الاستثمار الاوروبى وبنك التنمية الاسلامى. ووكالات الأمم المتحدة لاستكشاف نهج مشترك للبناء على النتائج التى تحققت خلال قمة جلاسكو. وتحديد القضايا والاولويات التى ستركز عليها قمة المناخ القادمة بشرم الشيخ وسبل توفير الدعم لمصر فى ذلك الصدد.

قمة جلاسكو

وتركز النتائج التى تم التوصل اليها خلال قمة جلاسكو مجموعة من القرارات. من بينها تعزيز الجهود والمواقف المرنة لمواجهة تغيرات المناخ. وتقليص انبعاثات غازات الاحتباس الحراري من خلال تنفيذ خطط انتقال الطاقة العادلة وتوفير التمويل اللازم لكليهما.

وسوف يناقش وفد البنك الافريقى للتنمية – خلال الزيارة – ايضا طرق عرض المبادرات الرائدة في مصر. لدفع عجلة التحول الأخضر، بما في ذلك الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050 التي تم إطلاقها مؤخرًا. وكيفية تطبيقها في البلدان النامية، بما في ذلك في إفريقيا.

وأشار كاريوكى إلى أن مصر بذلت جهودا فعالة وضخمة لمواجهة التداعيات الناجمة عن التغيرات المناخية. وخاصة على قطاعات الطاقة والنقل والنفايات والمياه والصناعة والزراعة. كما استثمرت بشكل كبير في طرح تدابير لتعزيز قدرتها على مواجهة التغيرات المناخية. لافتا الى انه من المهم إبراز هذه الإنجازات.

وقال إن بنك التنمية الافريقى كان شريكا استراتيجيا لمصر فى جهود مواجهة التغيرات المناخية والتكيف معها، مشيرا الى ان البنك وفر قروضا واستثمارات بقيمة مليار دولار خلال الفترة من 2007 – 2021.

وأضاف أن بنك التنمية الأفريقى قام – منذ بدء أنشطته التمويلية فى مصر عام 1974. بتمويل أكثر من 105 مشاريع بقيمة 6ر6 مليار دولار. في مجالات تطوير البنية التحتية (النقل ، والكهرباء، وإمدادات المياه والصرف الصحي)، والزراعة، والاتصالات، والتمويل، والصناعة. والقطاعات الاجتماعية والاصلاحات الاقتصادية والمؤسسية وبناء القدرات.

المقال السابق

روسيا تطلب عتادا عسكريا من الصين بعد غزو أوكرانيا

المقال التالي

النيابة العامة تباشر التحقيقات في وفاة حارس مرمى النادي الأهلي للناشئين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *