• 17 مايو، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

لودريان: لا مؤشر “ملموساً” على انسحاب عسكري روسي في أوكرانيا

أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان الخميس أنّ القوات الروسية في أوكرانيا لا تظهر “أيّ مؤشّر ملموس”. على تراجعها أو انسحابها رغم التصريحات الأخيرة للكرملين.

وقال لودريان لصحيفة لوفيغارو الفرنسية “لا أرى أي مؤشّر ملموس على الأرض يشير في هذه المرحلة إلى انعطاف حقيقي ودائم للروس”، مضيفاً “رغم أن تقدّم قواتهم أبطأ مما كان الكرملين يأمل، إلا أنني لم ألاحظ اليوم أي تراجع كبير، أو حتى وقفاً حقيقياً لإطلاق النار”.

وكانت موسكو أعلنت الثلاثاء أنّها قلّصت “بشكل جذري” نشاطها العسكري باتجاه كييف وتشيرنيهيف (شمال) عقب محادثات روسية-أوكرانية في اسطنبول. وكان الكرملين أعلن أيضا انسحابا جزئيا لقواته في أوكرانيا لتركيز هجومه على منطقة دونباس شرقي البلاد.

لكنّ هذا الإعلان من جانب روسيا قوبل بتشكيك غربي.

وقال لودريان إنّ “محادثات اسطنبول لم تسجّل أيّ انفراج بالنسبة إلى المحادثات المتواصلة منذ ثلاثة أسابيع. نوقِشت المواضيع نفسها وبعمق، ولم يحصل تقدّم جوهري”، مشدّداً على ضرورة أن “يكون هناك أولاً وقف لإطلاق النار وجدول لانسحاب القوات الروسية”.

وسأل “هل يتعلق الأمر بالسماح للقوات الروسية بإعادة تنظيم صفوفها أم أنه يتعلق بإرادة حقيقية للتفاوض؟ طالما أننا لا نرى دليلا ملموسا على وقف إطلاق نار شامل حقيقي وانسحاب عسكري كبير على الأرض، فإنني سأميل إلى الفرضية الأولى”.

المقال السابق

قرار جمهوري بمد العمل ببعض التدابير لحفظ الأمن في سيناء لمدة ستة أشهر

المقال التالي

الخارجية الأمريكية تعلن عن قلقها من خطوة الرئيس سعيد لحل البرلمان في تونس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *