• 21 مايو، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

مفاجأة ظهور لـــ أسطورة الرقص الشرقي.. بعد ٣٨ عاما من اعتزالها

مفاجأة ظهور لـــ أسطورة الرقص الشرقي.. بعد ٣٨ عاما من اعتزالها

تعتبر الفنانة والراقصة سهير زكي من اشهر الراقصات المعتزلات في مصر،
حيث ظهرت بشكل مفاجأ بعد 38 عاماً وتغيرات ملامحها بشكل كبير. ولدت سهير في الرابع من شهر يناير عام 1945
أحد أشهر الراقصات في تاريخ الرقص الشرقي المصري ولقبت براقصة الملوك وهو اللقب الذي
أطلق عليها بسبب شهرتها ورقصها أمام عدد من زعماء العالم
ظهور لـــ أسطورة الرقص الشرقي
بدأت سهير زكي مسيرتها الفنية عندما اتجهت إلى القاهرة لتبحث عن الشهرة فقد عرفت طريقها بين مسارح الإسكندرية ثم انتقلت إلى القاهرة بلد الفنون، وبالفعل تحقق حلمها وأصبحت من أشهر راقصات مصر، شاركت في العديد من الأفلام السينمائية والتي بدأتها في مطلع الستينات عندما شاركت في فيلم “للنساء فقط” والذي تم عرضه في عام 1962، ثم شاركت في فيلم “الحسناء والطبلة” وقدمت فيه دور الراقصة وذلك في عام 1963.
وتألق بشكل اكبر في فترة السبعينات والثمانينات عندما قدمت رقصاتها الشهيرة أمام كبار أهل الفن وكبار أهل السياسة أيضاً، أشاد بأدائها الرئيس الراحل أنور السادات وكذلك المطربة أم كلثوم التي كانت أول راقصة ترقص على أغانيها، شاركت بدور الراقصة أيضاً في فيلم “تجيبها كدة تجيلها كدة هي كدة” وذلك مع الفنان سمير غانم ومديحة كامل وفاروق الفيشاوي والذي تم عرضه في عام 1982 وهو من أشهر أدوارها، وكان آخر أعمالها في عام 1984 وهو فيلم “أنا اللي استاهل”.
 

المقال السابق

إلغاء الدوري الأوكراني بسبب الغزو الروسي

المقال التالي

الكرملين يحدد شروطا جديدة لشراء الغاز الروسي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *