• 30 يناير، 2023

رئيس التحرير

ناجي وليم

دروس من القمة كهربا ينتقم … وعودة شريف…. سر هزيمة الزمالك

             دروس من القمة
كهربا ينتقم … وعودة شريف…. سر هزيمة الزمالك ….
* دروس مباراة القمة بين الزمالك والأهلي في الدوري المصري الممتاز ،
حيث نجح الأهلي فى الفوز على مضيفه الزمالك بثلاثية دون رد على ستاد القاهرة مساء أمس السبت، في ختام الجولة 14 من المسابقة


* وقد عاد الأهلي لطريق الانتصارات في الدوري المصري ، بعدما تعثر بالتعادل مع المصري البورسعيدي في الجولة الماضية.في المقابل ، واصل الزمالك نتائجه السلبية إذ فشل في الفوز للمباراة الرابعة على التوالي في الدوري ،
* وابتعد الأهلي بصدارة جدول الترتيب برصيد 34 نقطة، بفارق 4 نقاط عن فيوتشر صاحب المركز الثاني و8 نقاط عن حامل اللقب، الذي تراجع إلى المركز الرابع .
* وأول هذه الدروس عناد فيريرا واصل فيريرا عناده الفني بالحفاظ على طريقة لعب 4-3-3 في القمة رغم تحقيق الفريق نتائج سلبية متتالية بعد الاعتماد على هذه الطريقة.وحاول فيريرا تعديل طريقة اللعب إلى في الشوط الثاني ، بإشراك مصطفى الزناري كمدافع ثالث بدلًا من عمرو السيسي لاعب الوسط ويعد هذا اعترافًا منه بخطاؤه منذ البداية.ورغم ذلك فالوقت لم يسعف فيريرا لترتيب أوراقه وتحقيق نتيجة إيجابية في الشوط الثاني، بعد العودة لطريقة

3-4-3 التي بدأ بها الفريق الموسم الجاري .
* نجاح مغامرة كولر حيث دفع بالظهير الأيمن خالد عبدالفتاح في مركز قلب الدفاع في أول مشاركة أساسيًا مع الأهلي واعتُبر قرار كولر مفاجأة لأن توقعات الخبراء كانت تشير إلى أن كولر سيعتمد على محمد هاني في الدفاع بجوار رامي ربيعة على أن يلعب اللاعب القادم من سموحة في مركز الظهير .
* وظهر عبدالفتاح بمستوى مميز خلال المباراة ، حيث أدى واجباته بإتقان وكان ندًا قويًا لمهاجمي الزمالك في الالتحامات ، ما ساهم في خروج الأهلي بشباك نظيفة .
* وأكد اللاعب في تصريحات تليفزيونية عقب المباراة أنه يجيد اللعب في هذا المركز منذ أن كان يلعب في سموحة.
* ودخل كولر المباراة مضطرًا لإجراء تغييرات وإشراك لاعبين في غير مراكزهم بخط الدفاع في ظل إصابة ياسر إبراهيم ومحمد عبدالمنعم ، وإيقاف محمود متولي نظرا لحصوله على البطاقة الصفراء الثالثة
* وفي السياق ذاته ، قدم ربيعة هو الآخر مباراة رائعة، رغم أنه غير اساسى في قلب دفاع الأهلي لدى حسابات كولر ما يعني أنه لا خوف على دفاع الفريق الأحمر في بطولة كأس العالم للأندية بالمغرب.
* أما هاني فأثبت صحة وجهة نظر كولر بالدفع به في مركزه الأصلي رغم الغيابات حيث لعب واحدة من أفضل مبارياته هذا الموسم على المستويين الدفاعي والهجومي .
* كولر يكرر تفوقه على فيريرا ويهدد بقاؤه ؛
أكد كولر تفوقه على فيريرا بعدما تفوق عليه للمرة الثانية على التوالي في مباراة القمة بعد الفوز بلقب كأس السوبر المصري بثنائية نظيفة أكتوبر الماضي .
* وظهر تفوق كولر فنيًا على منافسه واضحًا خصوصًا في الشوط الثاني إذ حسمت تغييراته نتيجة المباراة بينما أثار المدرب البرتغالي للزمالك الجدل بتغييراته.ونتيجة للمباراة ،
* أصبح فيريرا مهددًا في الزمالك، حيث يجتمع مجلس إدارة النادي في وقت لاحق من اليوم الأحد ، لبحث مصير المدرب ، والاتجاه الأقرب إقالته.
* الضغط العالي مفتاح هزيمة الزمالك نجح كولر في حسم المباراة معتمدًا على الضغط العالي على حاملي الكرة بصورة واضحة، ما عطل حركة الفريق الأبيض داخل الملعب وسهّل مهمة الأهلي .
* ثغرة الجبهة اليسرى :
أثبتت مباراة الأهلي أن غياب أحمد فتوح عن الزماك، بسبب اتهامات تعاطيه المخدرات ، مازال مؤثرًا حيث لا يكفي الجهد الذي يقدمه المخضرم محمد عبدالشافي صاحب الـ37 عامًا والعائد من الإصابة، وجد نفسه فجأة أساسيًا في معظم مباريات الفريق ورغم تقديمه أداءً مقبولًا إلا أنه لم يكن كافيًا لتغطية الجبهة اليسرى دفاعًا وهجومًا .
وكانت هذه الجبهة ثغرة واضحة في دفاع الزمالك، حيث جاءت منها معظم خطورة الأهلي في المباراة، وشهدت تفوقًا من محمد هاني وحسين الشحات
* في المقابل لم تكن هناك خطورة هجومية للأبيض من هذه الجبهة.
فيريرا أدرك أن الجبهة اليسرى تمثل مشكلة لذلك قرر استبدال عبدالشافي ب سيد عبدالله نيمار في الشوط الثاني .
* عودة شريف المخيف .. بعد تهميشه لفترة طويلة فأعلن محمد شريف عن نفسه بصورة قوية في مباراة الزمالك ليوجه رسالة لكولر بضرورة الاعتماد عليه في المباريات المقبلة.وعاد شريف للتسجيل منذ 20 ديسمبر الماضي، عندما هز شباك فاركو .
* وعانى الأهلي من أزمة في مركز المهاجم الصريح لدرجة أن كولر اشتكى من ذلك في وسائل الإعلام وكشف أنه غير مقتنع بقدرات مهاجميه، وبالتالي قررت إدارة النادي البحث عن مهاجم أجنبي خلال فترة الانتقالات الشتوية، يناير الجاري .
وبعدما قرر كولر الدفع بمحمود عبدالمنعم “كهربا” في هذا المركز، يبدو أن شريف استعاد تألقه في وقت مهم من الموسم.
* على الجانب الآخر، مازالت أزمة المهاجم الصريح مؤثرة على نتائج الزمالك، بعدما فشل سيف الدين الجزيري في ترك أي بصمة.
المهاجم التونسي صاحب الـ29 عامًا لم يسجل منذ 23 أكتوبر الماضي رغم أن فيريرا يعتمد عليه بصورة أساسية.
* كهربا يصعق .. ويحرج مهاجمي الأهلي :
لم يفوت كهربا فرصة الانتقام من الزمالك ، الذي تسببت شكوته في إيقاف اللاعب لمدة 6 أشهر، انتهت في 11 يناير الجاري وعاد كهربا من فترة الإيقاف بدوافع قوية ، وسجل هدفًا وصنع آخر أمام سموحة في كأس مصر الثلاثاء الماضي، قبل أن يحرز هدفًا انتظره طويلًا في شباك الزمالك.هدف كهربا ساهم في خسارة الزمالك، ليزيد أوجاع القلعة البيضاء التي تعاني أصلا من الأزمات بسبب تراجع النتائج ، ليرد على إدارة الزمالك التى تلاحقه فى ال “فيفا”.


* ومن جانب آخر ربما يساهم تألق كهربا في تحرك إدارة الأهلي بدفع الغرامة المفروضة عليه للسماح له باللعب بارتياحية فى ظل حاجة الفريق لمهاجم في قائمة الأهلي ، بعدما سجل هدفين وصنع هدفين في مباراتين متتاليتين رغم ابتعاده عن المباريات الرسمية لنحو 8 أشهر في وقت عانى الفريق من أزمة هجومية واضحه .
* الزمالك يفشل في فك العُقد.. وأرقام بالجملة للأهلي
دخل الزمالك مباراة القمة بهدف العودة إلى طريق الانتصارات والخروج من دوامة النتائج السلبية لكنه سقط مرة أخرى ، لتستمر أزمته ومعها
وتواصلت عقدة الزمالك الغريبة في قمة الدور الأول من الدوري حيث لم يفز منذ نوفمبر 2003 ،
كذلك فشل الفريق في تحقيق أي انتصار بكل البطولات منذ بداية عام 2023.
* على الجانب الآخر، حقق الأهلي أرقامًا إيجابية بالجملة بعد ثلاثيته ، بعيدًا عن الابتعاد بصدارة جدول ترتيب الدوري . أصبح الأهلي صاحب أقوى هجوم في الدوري (سجل 25 هدفًا)، وكذلك أفضل دفاع (استقبل 5 أهداف فقط).
* وأكد الأهلي تغلبه على الزمالك في مباريات القمة خلال يناير عبر التاريخ ، إذ فاز للمرة السادسة مقابل انتصار وحيد للزمالك و6 تعادلات.كذلك فاز الأهلي بالقمة للمرة الثانية عندما تقام في الجولة 14، بعدما كان حسم المواجهة الوحيدة خلال القرن الحالي بنفس الجولة موسم 2006-2007

المقال السابق

انطوان الصافي يتألق في متحف الحضارة 

المقال التالي

الأهلى يلتقي أوكلاند سيتي للمرة الثانية فى تاريخ مشاركاته في البطولة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *