البابا تواضروس قبول الاختلاف وقبول الآخر هو النبتة الأولى للتعايش

الاقباط
| 2018-03-13 13:28:01
كتبت – أماني موسى قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أن الحضارات بينها عوامل مشتركة كثيرة، فمثلا الحضارة القديمة الفرعونية والحضارة المصرية والحضارة الصينية والحضارة المسيحية، والحضارة الإسلامية والحضارة الغربية، كلها وغيرها بينها قواسم مشتركة، فالإنسان هو الإنسان وهو من صنع تلك الحضارات.    مضيفًا في حواره لجريدة سعودية، صحيح أنه يوجد بين هذه الحضارات بعض الاختلافات؛ لكن هذا أمر طبيعي وقائم حتى في البلد الواحد، ففي أيام الفراعنة كنّا نتكلم الفرعونية، وفي العصر المسيحي كنّا نتكلم اليونانية والقبطية، وفي العصر الإسلامي نتكلم العربية، وبالتالي الحضارات بينها عوامل مشتركة كثيرة، ومن الممكن أن نبني عليها.
  مشددًا أن قبول الاختلاف وقبول الآخرين بما هم عليه، هو الشكل الأول لبداية التواصل بين الحضارات.
أترك تعلقك
تصويت