أمين بيت العائلة المصرية بالفيوم عودة رفات شهداء مصر بليبيا رسالة للعالم بأننا لا نفرط في أبنائنا

الاقباط
| 2018-05-16 14:10:02
أقباط متحدون-محرر الفيوم: قال القمص روفائيل سامي، أمين فرع بيت العائلة المصرية بمحافظة الفيوم، أن عودة رفات شهداء مصر في ليبيا، إلى مسقط رأسهم بمصر، أمس، هو رسالة للعالم أجمع بأن مصر لا تفرط حتى في أجساد شهدائها.   وأضاف أمين فرع بيت العائلة المصرية بالفيوم، في تصريح خاص لـ"أقباط متحدون"، اليوم، أن الدولة أدت بجهود كبيرة من أجل عودة رفات هؤلاء الشهداء، والذين كان لا بد من عودة رفاتهم إلى مصر، مثلما عادت رفات كاروز الديار المصرية القديس مارمرقس، الذي لف جسده العالم، ثم عاد بعد سنوات طويلة إلى مصر، ونحن نعيش ببركته في مصر.   وتابع أمين فرع بيت العائلة المصرية بالفيوم، هؤلاء الشهداء أولادنا وهم شجعان جدا، وكانوا يصلون أثناء ذبحهم، وهم سبب بركة كبيرة لمصر، ويجب أن يقام لكل منهم كنيسة في بلدته، تكريما له على شجاعته، ووجه التحية لمصر، وقيادتها وكل مصري أصيل عرف قيمة دم هؤلاء الشهداء.
أترك تعلقك
تصويت