القمص داود لمعي الأب متى المسكين كان أرثوذكسي وناسك ومتجرد وروحاني

بروفايل
| 2018-06-13 17:52:03
كتبت – أماني موسى تداول نشطاء فيديو للقمص داوود لمعي، يتحدث فيه عن حقيقة الخلاف بين مثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث، والأب الراهب الراحل متى المسكين.
  وقال القمص داود لمعي، أن الأب متى المسكين كان أرثوذكسي وناسك ومتجرد، وروحاني وأب لكن قداسة البابا شنودة كان بيحاول يوضح الخطورة في بعض التعبيرات التي قالها أبونا متى وممكن يساء فهمها.
  وأضاف، مكانش في حاجة شخصية، والاتنين كانوا قديسين، والبابا زار أبونا متى في مرضه قبل نياحته.
  وتابع، لكنه كان لزامًا أن يرد على بعض ما جاء بكتب أبونا متى المسكين لأن البعض يسيء فهمها ويضيف عليها بما يخلخل معناها.   مشيرًا إلى واقعة أن البعض ردد بأن أبونا متى قال بأن الله لا يعاقب، وهذا يتنافى مع الكتاب المقدس، وأن الله يعاقب بالفعل الأشرار، وهناك جهنم ينتظر الأشرار، مستطردًا: هناك بعض الأفكار يأخذها بعض المبتدئين أو غير اللاهوتين وياخدوها ويشطحوا.  
أترك تعلقك
تصويت