تقنيات شكلت 2017 وتستعد لتحديد ملامح 2018‎

علوم وتكنولوجيا
| 2017-12-06 06:05:02
ظهرت خلال 2017 العديد من الاتجاهات الجديدة للتكنولوجيا الحديثة التى تركت أثرا كبيرا، حيث ظهر منها على سبيل المثال تقنيات الذكاء الاصطناعى AI وغيرها من التقنيات الاخرى، فيما ينتظر العالم خلال 2018 تركيز العالم على مجالات أخرى أوسع مثل "انترنت الاشياء، وتعلم الآلة وغيرها. وفيما يلى نرصد أبرز التقنيات التى ساعدت على تشكيل 2017، وما هى اتجاهات التكنولوجيا التى يمكن توقعها فى عام 2018 كما يلى:   - التطبيقات الذكية بدأت مؤخرا العديد من التطبيقات الذكية التى تتيح للمستخدمين الكثير من الخيارات بما فى ذلك القدرة التى تجعل من السهل لإعادة توجيه المحتوى عبر منصات متعددة، حيث ظهرت خلال 2017 العديد من التطبيقات التى تساعد على تحرير الصور مع فلاتر ومميزات متطورة، ومن المنتظر أن يصبح تحرير الفيديو على سبيل المثال أكثر سهولة خلال 2018 عبر الهاتف وغيرها من الأمور.   - إنترنت الأشياء يمنكن العثور على "إنترنت الأشياء" فى أى صناعة تقريبا الآن، فكل شيء أصبح "ذكى"، سواء كانت السيارة أو المنزل أو المكتب، وجميعنا على الأرجح يتعامل ويتفاعل مع التكنولوجيا الذكية، حيث من المنتظر أن يظل هذا الاتجاه أكثر انتشارا فى 2018، وسيزداد استخدامه فى المنازل بشكل أكبر.   - الذكاء الاصطناعى لا يزال الذكاء الاصطناعى فى مقدمة التقنيات الموجودة لدينا فى الوقت الحالى، ومن المنتظر أن تكون هناك ثورة هائلة فيما يتعلق بتقنيات الذكاء الإصطناعى خلال 2018، والتى من شأنها تغيير طريقة تعامل البشر مع الآلات.   - تعلم الآلة دخلت تقنيات "تعلم الآلة" فى العديد من المجالات، حيث أطلقتها أبل مؤخرا فى أحدث إصدارات  iOS، كما أن كل المنصات أضافتها لجعل البرمجيات المختلفة أكثر ذكاء وتقدما، حيث من شأنها مساعدة الآلات والتطبيقات وغيرها على التعرف على سلوك مستخدمها والتعلم منه بكل سهولة.   - فيديوهات الواقع الافتراضى والواقع المعزز أصبحت الفيديوهات هى الشكل الأكثر شعبية والأكثر تأثيرات للمحتويات الرقمية على الإنترنت، وقد حصلت الفيديوهات مؤخرا على العديد من التقنيات بما فى ذلك تصويرها بدقة 360 درجة، كذلك فإن الاتجاه المستقبلى قائم على استغلال فيديوهات الواقع الإفتراضى للتعامل مع المحتويات على الإنترنت بكل سهولة.   - التكنولوجيا الصوتية فى الوقت الذى كانت فيه الأوامر الصوتية موجودة منذ سنوات عديدة، كان 2017 العام الأكثر تطورا فى رحلة هذه التقنيات، ومن المنتظر أن تشهد الأوامر الصوتية تقدما أكبر خلال 2018، حيث سيتم الاعتماد بشكل أكبر على التكنولوجيات التى يحركها الصوت.
أترك تعلقك
تصويت