• 3 ديسمبر، 2021

رئيس التحرير

ناجي وليم

ترأس صاحبا النيافة الأنبا إسطفانوس أسقف ببا والفشن والنائب البابوي لإيبارشية بني مزار، والأنبا ثاؤفيلس أسقف منفلوط القداس الإلهي، بكنيسة السيدة العذراء بقرية الناصرية التابعة لإيبارشية بني مزار، بمناسبة ذكرى الأربعين لشباب القرية الأربعة الذين توفوا بحادث حريق بدولة قبرص في شهر يوليو الماضي.
وشكر الأنبا إسطفانوس خلال عظته بالقداس، قداسة البابا تواضروس الثاني على متابعته ودعمه لأسر الشباب.
شارك في القداس إلى جانب أسر الشباب الأربعة، عدد كبير من شعب القرية.

وعقب انتهاء القداس زار نيافة الأنبا إسطفانوس، مع عدد من الآباء الكهنة، أسر الشباب الأربعة لتعزيتهم، والاطمئنان على أحوالهم.
الضحايا الأربعة هم: صموئيل ميلاد فاروق، وعزت سلامة يوسف، ومرزوق شهدي مرزوق، وماجد دانيال يونان، وجميعهم من قرية الناصرية التابعة لمركز بني مزار بمحافظة المنيا.

وكانت الحكومة القبرصية أعلنت في اوائل يوليو الماضي، وفاة 4 مصريين يعملون في مزارع بمنطقة “أودو” بعد العثور على سيارتهم محترقة جراء حرائق الغابات التي سببتها ارتفاع درجات الحرارة في قبرص.
من جانبها، قالت السفارة المصرية في قبرص، إن السفير عمرو حمزة، وطاقم من السفارة، توجهوا إلى المنطقة التي وقعت بها الحرائق، واجتمعوا مع عدد من المسئولين القبارصة على رأسهم كل من وزراء الداخلية والصحة والزراعة القبارصة، ورئيس جهاز الشرطة، لمتابعة الأمر والاطلاع على كافة التفاصيل.

واستقبل السفير عمرو محمود عباس، مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين في الخارج، في مطار القاهرة، جثامين المواطنين المصريين ضحايا الحرائق التي اندلعت في بعض القرى القبرصية، وذلك بحضور الدكتور إيهاب رمزي، عضو مجلس النواب عن دائرة مركز بني مزار بمحافظة المنيا، والسفير هومر مافروماتيس سفير قبرص بالقاهرة.

وقدم السفير عمرو محمود عباس، واجب العزاء لأهالي ضحايا الحادث الذين تواجدوا بالمطار، كما ثمن الجهود التي اضطلعت بها السلطات القبرصية وتعاونها الوثيق مع الجهات المصرية، لإنهاء كافة الإجراءات ذات الصلة بحادث وفاة المواطنين المصريين.

المقال السابق

مرثا كمال تكتب : كيف تحصل على الوزن المثالي

المقال التالي

مدبولي : تطعيم أطراف منظومة المدارس ستجعلنا نبدأ العام الدراسي دون قلق من كورونا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *