• 5 ديسمبر، 2021

رئيس التحرير

ناجي وليم

اعتماد المسار المقدس المصرى الايطالي

وافقت الحكومة المحلية للعاصمة الايطالية روما ” كابيتالى ” علي اعتماد المسار الايطالي المصري المقدس الذي تم تدشينه من خلال التوأمة بين مسار سان نيقولا ومؤسسة ” Cise Egitto ” بهدف الترويج لمشروع مسار العائلة المقدسة في إيطاليا و أوربا وبقية دول العالم المختلفة .
وأكد عيسي إسكندر رئيس المسار المصري الايطالي المقدس ورئيس اتحاد العمال المصريين في ايطاليا علي أهمية تلك الخطوة من جانب الحكومة المحلية للعاصمة الايطالية روما بإعتماد المسار المقدس المصري الايطالي والذي يأتي تتويجا للجهود والاتصالات التي جرت خلال الفترة الماضية مع قيادات دينية وتنفيذية في الفاتيكان للترويج لمشروع العائلة المقدسة وعرض الجهود التي بذلتها الحكومة المصرية في تنمية نقاط المشروع في المحافظات المصرية



.
وقال إسكندر في تصريحات صحفية ” إن إعتماد المسار رسميا من جانب الحكومة المحلية للعاصمة الايطالية روما خطوة من شأنها دعم الجهود التي يقوم بها المسار المقدس المصري الايطالي للترويج لمشروع مسار العائلة المقدسة والتأكيد علي جاهزيته لإستقبال السياح المهتمين بالسياحة الدينية من جميع دول العالم .
وأشار إسكندر الي أن هذا التطور الهام جاء بعد ايام من التوقيع علي برتوكول تعاون بين المسار المقدس المصري الايطالي ومسار دي لوكا الذي يعد من أهم المسارات الروحية والدينية التابعة للفاتيكان .
ولفت الدكتور عيسي إسكندر الي تصريحات الاب جوناثان دي ماركو مدير القطاع العام للسياحة فى الفاتيكان التي أكد فيها ان مسار رحلة العائلة المقدسة في نصر تم وضعه علي خريطة المسارات السياحية الدينية في ايطاليا وأوروبا.
وقال رئيس المسار المقدس المصري الايطالي ” إنه التقي اليوم مع الاسقف العام الانبا برنابا السرياني ممثل الكنيسة المصرية في روما ، مشيرا الي انه قدم خلال اللقاء عرضا لمشروع المسار المقدس الايطالي المصرى الاوربي والدور الذي يقوم للترويج لمشروع رحلة العائلة المقدسة لمصر .

 


ولفت الدكتور عيسي اسكندر الي انه تم عرض المشروع علي قداسة البابا تواضروس بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية حيث بارك قداسته المشروع وذلك خلال استقباله لوفد المسار المقدس في شهر فبراير الماضي.
من جانبها قالت مونيا فرانشيسكيني الرئيس التنفيذي لمسار القديس نيقولا ” إنها قامت بعرض علي الحكومة للعاصمة الايطالية روما كافة الوثائق التي تبرز الجهود التي قامت بها الحكومة المصرية في تطوير مشروع مسار العائلة المقدسة ، مشيره الي أن موافقة الحكومة المحلية للعاصمة روما علي مشروع التوأمة بين مسار القديس نيقولا مع المسار المقدس المصري الايطالي سيفتح الباب أمام ترشيح مصر للحصول علي صفة مراقب في برنامج المسارات الثقافية الأوروبية لمجلس أوروبا .
وأكدت مونيا فرانشيسكيني علي أهمية تلك الخطوة في دعم جهود الترويج لمسار العائلة المقدسة وربطة بالمسارات الدينية والروحية التي تقع تحت المظلة الروحية للفاتيكان .

مارجو عادل

المقال السابق

انتقال عالم القبطيات الدكتور فوزى اسطفانوس

المقال التالي

رسامة شيوخ وشمامسة في انجيلية العاشر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *