• 30 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

محطات في حياة د. فوزى اسطفانوس

 

َرحَلَ بالأمس ( الموافق ١٩ اغسطس ٢٠٢١) عن عالمنا الأرخن الفاضل طيب الذكر الطبيب العالمي والخادم والشماس الأمين الدكتور فوزى جورجي إسطفانوس الذي أثري العمل الكنسي بتأسيسة لمؤسسة مار مرقس الرسول لدراسات التاريخ القبطي عن عمر يناهز ٨٤ عام مليئة بالعطاء والخدمة والمحبة في مجال عملة الطبي أو في خدمة الكنيسة القبطية .

وُلد ” فوزي ” قرية نجع ابو شجرة مركز سوهاج في عام ١٩٣٧م لأسرة متوسطة الدخل وتعود أصول الأسرة لمركز طهطا من نفس عائلة طيب الذكر المتنيح الأنبا انطونيوس مطران سوهاج والمنشاة والمراغة و تعودأصول الاب لعائلة خيرالله بينما أصول الام تعود لعائلة بديوي بطهطا . إستقرت الأسرة بشارع أحمد ماهر بنجع أبو شجرة وكان ترتيب فوزى السابع بين ثمانية أخوة وهم فتحية ؛فتحي ؛ أنور ؛سميرة ؛ فوزية ؛ أنعام ؛ فوزى سهام كان الأب يعمل كمهندس في هيئة سكك حديد مصر بسوهاج وتوفي عن عمر يناهز ٤٧ عام كان وقتها فوزى بالصف الثالث الإبتدائي وقد قامت الأم بتربية الاولاد وتوفيت بشيخوخة صالحة عن عمر يناهز ١٠٠سنة .

بعد أن أتم فوزى تعليمة الأولي بمدارس بسطا ذكري الخاصة التحق بمدرسة فؤاد الأول الثانوية وكان من المتفوقين دراسياً وسبقة للدراسة الجامعية بجامعة الأسكندريةشقيقية فتحي الذي تخرج من كلية الحقوق وأنور الذي تخرج من كلية الطب جامعة القاهرة وعاد للعمل كطبيب بسوهاج لفترة طويلة قبل إنتقالة للعمل بالقاهرة .

التحق فوزى بكلية الطب جامعة عين شمس و تخرج فيها بتفوق واضح عام ١٩٦٠ م فعُين كطبيب إمتياز بمستشفى صيدناوي بشارع الجمهورية بالقاهرة وظل بها حتي عام ١٩٦٧م حيث تخصص في مجال هام وجديد وهو التخدير قرر السفر للدراسة بإنجلترا وأثناء تردد علي مقر السفارة البريطانية بالقاهرة لإنهاء تأشيرة السفر التقي بالسيدة سميحة التى كانت تعمل كموظفة بالسفارة و تم زواجة منها . وفي إنجلترا التحق بالعمل في قسم التخدير بمستشفى نيو كاسل بعد دراسة لمدة خمس سنوات وفي عام ١٩٧٠م حصل علي الدكتوراة في مجال التخدير ثم حصل علي زمالة التخدير من كلية التخدير التابعة للكلية الملكية للجراحين بإنجلترا

بعدها قرر الرحيل للولايات المتحدة الأمريكية حيث التحق بالعمل بمستشفي كليفلاند كلينك بولاية أوهايو في نفس تخصصة وبعد عدة دراسات وأبحاث قرر تأسيس قسم خاص داخل المستشفى بتخدير عمليات القلب ورأس القسم بعد ذلك طيلة ٣٠عام كان يشرف فيها علي الكثير من أبحاث الطلبة خصوصا المصريين والعرب والأفارقة وكم ساعد الكثيرين منهم للحصول على منح دراسية مجانية وفرص عمل بالمستشفى و كان من ضمن مجلس إدارة المستشفى مدة ٥ سنوات وتعد مدينة طبية متكاملة ومن أكبر واعرق المستشفيات العالمية والتى يعود تأسيسها لعام ١٩٢١م وكان أغلب الرؤساء والملوك يتوجهون لها للعلاج حتي أنة يوجد داخل المستشفى ٣ فنادق ٥ نجوم لإقامة الملوك والوفود المصاحبة لهم خلال فترة تلقي العلاج وكان هناك مهبط للطائرات ١٣ مترجم من الانجليزيه للعربية لتواصل الملوك و الرؤساء مع الأطقم الطبية هناك .

وعن إسهامات المتنيح دكتور فوزي في مجال خدمة الكنيسة فيعود لة الفضل الأول في تأسيس و تكوين مؤسسة القديس مرقس الرسول لدراسات التاريخ القبطي عام ١٩٩٨م ( مؤسسة سان مارك حاليا ) حيث يعتبر مار مرقس الرسول شفيعة الاول اما تلك المؤسسة فقد صارت تضارع كبريات المؤسسات العالمية في مجال حفظ وتوثيق التراث بالتعاون مع كوكبة من علماء التاريخ والباحثين المهتمين بتوثيق التاريخ الكنسي القبطي نذكر منهم علي سبيل المثال الدكتور جودت جبرة . والراحل الاستاذ نبية كامل داود ؛دكتور سامح شفيق ؛ دكتور عادل فخري الاستاذ مدحت حلمي والاستاذ لوقا عبده فأصدرت المؤسسة عشرات الكتب باللغة العربية وباللغة الإنجليزية مشاركة مع مكتبة الجامعة الامريكية والتي تهتم بتاريخ أبروشيات الكرازة منها ابروشية الفيوم ( باللغة الإنجليزية) ؛؛ وايبارشيتي سوهاج وأخميم ؛ ايبارشية اسوان وايبارشيتي نقاده وقوص واسنا والاقصر وايبارشية الجيزة واخيرا تاريخ المسيحية والرهبنة في ايبارشيات اسيوط و تتوالي إصدارات ومطبوعات المؤسسة حتى الأن .

ساهم دكتور فوزي ومؤسسة مار مرقس التى تغير إسمها لمؤسسة سان مارك لتوثيق التراث في تنظيم المؤتمرات والندوات وورش العمل الدولية بمصر و دعوة جميع المهتمين بالتراث العالمي كل عامان في الأديرة القبطية غالبا .

ساهم دكتور فوزى بشكل فعال وقوي بشراء قطعة أرض في كليفلاند بولاية أوهايو وبناء كنيسة مار مرقس القبطية الأرثوذكسية عليها وساهم أيضا بمبالغ كبيرة في تأسيس وتجهيز الكنيسة وسكن الأب الكاهن .

كان تربطةصلة قوية للغاية بقداسة البابا شنوده الثالث الذي أعطي مقر خاص لمؤسسة القديس مرقس في مبنى معهد الدرسات القبطية ومعهد الرعاية في الدور اللارضي وفي خلال إحدي زياراتة المتكررة لمصر التقي بمثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث كان حلم د. فوزى إنشاء مكتبة ومتحف عالمي في مصر في مكان واسع فقاطعة قداسة البابا ولية عاوز تبعد عنى المكتبة والمتحف يا فوزى ؟ فأجابة لان محتاجة مساحة أرض كبيرة فقال لة البابا وهو ممسكاً بيدة تعال اوريك ارض واسعة وفي مكان محترم وسط البلد فظن الانبا يؤانس سكرتير البابا أنهما سيخرجان بالسيارة لمعاينة المكان وطلب من الخدام تجهيز السيارة فقاطعة البابا لا هنروح أنا وفوزى للمكان مشي لان الأرض دي جوة سورالكاتدرائية وتوجة قداستة لساحة الجراج الخلفي قام برشم الارض بالصليب وقالة مكتبة ومتحف كنسي زى ما وعدتني يا فوزى في المكتب ” وده كان بداية فكرة المركز الثقافي القبطي الذي تبرع له بعشرات الملايين حتى اصبح صرح هو المركز الثقافي القبطي التي ينشر قناة ME SAT .

في خلال إحدي زيارات الام ايريني رئيسة دير ابو سيفين للعلاج بمستشفى كليفلاند التقت ود. فوزي و السيدة حرمة وبعد اتمام رحلة علاجها التي أشرف عليها د. فوزي بنفسة توطدت العلاقة بينهما بصورة كبيرة للغاية كان دائم الزيارة للأم إيريني بالدير في كل زياراتة لمصر وكان دائم التشفع بأبو سيفين فكان مصرح له من قبل الام ايريني بصلاة القداسات بالدير مع الراهبات لقوة العلاقة بينها وبين د. فوزي

بعد رحلة طويلة مليئة بالاحداث والإنجازات سواء في مجال الطب أو في خدمة الكنيسة تنيح الارخن الفاضل إبن ابروشية سوهاج البار فوزي إسطفانوس بشيخوخة صالحة بعمر يناهز ٨٤ عام مساء الخميس ١٩ أغسطس ٢٠٢١ تاركاً إرث كبير من أعمال الخير والمحبة والتي ستذكر لة مدي الأجيال فنعاة قداسة البابا تواضروس الثاني لمجمل إسهاماتة في الكنيسة وعلي مستوي المجتمع الدولي كواحد من أشهر أطباء التخدير بالعالم وسوف يُصلي علي جثمانة مساء الغد بالكنيسة التى ساهم بشكل كبير بتأسيسها . عن معلومات شخصية عن أ. نشأت صبحي وجروب تاريخ الاقباط المجيد وموقع الوطن مع اضافات وتعديلات وتنقيح مني .

لوقا عبده

المقال السابق

رسامة شيوخ وشمامسة في انجيلية العاشر

المقال التالي

استمرار اعمال التطوير بشجرة مريم

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.