• 30 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

رسالة حادة من الرئيس السيسي بخصوص مياه مصر

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن مصر لن تقبل الإضرار بمصالحها المائية أو المساس بها، موضحا أن المجتمع الدولي عليه القيام بدور مؤثر لحل الأزمة.

وأوضحت الرئاسة المصرية أن الرئيس المصري ناقش مع جيك سوليفان مستشار الأمن القومي الأمريكي مستجدات قضية سد النهضة في ضوء صدور البيان الرئاسي الأخير لمجلس الأمن وما تضمنه من ضرورة امتثال الاطراف للتوصل لاتفاق ملء وتشغيل ملزم قانونا خلال فترة وجيزة على نحو يحقق المصالح المشتركة لجميع الأطراف.

وأكد السيسي مدى الالتزام الذي أبدته مصر تجاه مسار المفاوضات وأن المجتمع الدولي عليه القيام بدور مؤثر لحل تلك القضية البالغة الأهمية، حيث ان مصر لن تقبل الإضرار بمصالحها المائية أو المساس بها.

وجدد سوليفان التزام الإدارة الأمريكية ببذل الجهود من أجل ضمان الأمن المائي المصري، وذلك على نحو يحفظ الحقوق المائية والتنموية لكافة الأطراف.

وقالت الرئاسة المصرية أن اللقاء شهد التباحث حول مجمل مستجدات القضايا الإقليمية، خاصة تطورات الاوضاع في كل من ليبيا وتونس وسوريا واليمن والعراق حيث تم التوافق على تكثيف التنسيق المشترك بين الجانبين ومع الشركاء الدوليين بشأن الترتيبات المتعلقة بالانتخابات المقبلة في ليبيا، وكذا ملف سحب القوات الأجنبية والمرتزقة، وتوحيد المؤسسات العسكرية والأمنية.

وأكد الرئيس المصري الأهمية التي توليها مصر لإنجاح المسار السياسي وسحب كافة القوات الأجنبية من ليبيا الشقيقة، مشدداً سيادته في هذا الإطار على أهمية إجراء الانتخابات الوطنية بليبيا في موعدها المقرر في ديسمبر 2021، ومؤكداً في ذات السياق أن السبيل الفعال لتحقيق الاستقرار في المنطقة هو عودة الدول التي تعاني من ازمات الي اطار الدولة الوطنية بالمفهوم الشامل.

المقال السابق

بروتوكول تعاون بين الكنيسة ومصر للطيران

المقال التالي

السيسي لمستشار الأمن القومي الأمريكي: لن نقبل الإضرار بمصالحنا المائية في أزمة سد النهضة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.