• 30 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

أقباط في حرب أكتوبر .. العقيد سعيد الناهض جورجي حبيب

العقيد سعيد الناهض جورجي حبيب  ” قائد الكتيبة الفنية لحماية الصواريخ “

أذهلنا العدو .. وأصبنا طائراته بنسبة ١٠٠٪

العقيد مهندس سعيد الناهض خريج كلية الهندسة بجامعة القاهرة قسم هندسة كهربية عام 1963, وخريج الكلية الحربية عام 1964 برتبة ملازم أول مهندس, التحق بدراسات هندسية في الصواريخ المضادة للطائرات علي يد الخبراء الروس, ثم تدرج في الترقيات حتي وصل إلي رئيس عمليات كتيبة فنية صواريخ في عام 1970 ثم قائد الكتيبة منذ عام 1971.

وكان العمل الفني للكتيبة ينحصر في تجميع أفراد الصاروخ, ثم تعبئته بالوقود الصلب للمرحلة الأولي للإطلاق, ثم بالوقود السائل للمرحلة الثانية للإطلاق, وأعقب ذلك اختبار جميع الأجزاء الكهربية والإلكترونية للصاروخ قبل إرساله إلي كتائب إطلاق الصواريخ, وعليه فإن المهمة الرئيسية للكتيبة الفنية هي التموين والإمداد بالعبوات المختبرة للإطلاق.

يذكر محدثنا أن العمل خلال الحرب كان يتم طوال اليوم في 24 ساعة متصلة, لأن كتائب النيران إطلاق الصواريخ تراقب طائرات العدو, وعلي الكتيبة الفنية أن تكون مستعدة باستمرار لتعويض الكتائب, فإذا كان الصاروخ غير كامل من ناحية التجميع والتعبئة والاختبار فلن يؤدي مهمته,بل قد لا يتحرك من قاعدته, وإذا تحرك فإنه سيخطئ إصابة الطائرة المغيرة.. لذا كان إطلاق الصواريخ وإصابتها لأهدافها من الطائرات 100% مما أذهل العدو وشتت أهدافه.

أما أسلحة الصواريخ التي استخدمناها في الحرب – والكلام للعقيد سعيد – فهي نفسها التي كانت في حوزتنا في عام 1967, مع الفارق الكبير في الإعداد الجيد واستخدام وسائل الإخفاء والتمويه علي العدو, مثل عمل كتائب صواريخ وهمية, والتحرك المفاجئ لكتيبة الصواريخ من مكان لآخر, مما أدي إلي تشتيت خطط العدو وإلقاء قنابله في أماكن أخري بعيدة عن كتائب الصواريخ المضادة.

 

المقال السابق

ثغرة الدفرسوار .. بقلم / سمير زين العابدين

المقال التالي

أقباط في حرب أكتوبر .. اللواء سمير عزيز ميخائيل

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.