• 30 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

أسرة تبيع تمثالي زينة لأبو الهول بـ4 ملايين جنيه .. عمرهما 5000 عام

أشياء قديمة متناثرة خارج وداخل المنزل، لم يعد المكان ملائمًا لها، فتقرر الأسرة بيع المنزل والتخلص من كل ما يخصهم، ومن ضمن تلك الأشياء تمثالان كانا يزينان الحديقة الخارجية دون أن يعرف أفراد الأسرة قيمتهما الحقيقية والكنز الذي بين أيديهم.

يحكي «جيمس ماندر»، مدير دار مزادات «ماندر»، أن عائلة اتصلت به وطلبت منه التخلص من أشياء منزلهم القديم قبل انتقالهم إلى منزل جديد: «بين تلك الأشياء تمثالان تأثرا بعوامل الطقس الشديدة ولكن الأسرة احتفظت بهما على سبيل الزينة، دون أن يدركوا أن في أيديهم آثار، إذ أن التمثالين آثار مصرية من عهد مصر الفرعونية».

الأسرة استخدمت التمثالين لتزيين حديقة المنزل
«التمثالين منحوتات لأبو الهول الشهير، واستخدمتهما الأسرة لتزيين الحديقة في سوفولك البريطانية، ويعود عمرهما إلى آلاف السنين»، اشترت الأسرة التمثالين منذ 15 عامًا مقابل مبلغ بسيط، ويعتقد أنهما نسخة طبق الأصل من آثار مصر القديمة للقرن الثامن عشر، بحسب حديث «جيمس» لشبكة «سي إن إن » الأمريكية.

بعد إتمام عملية التقييم تمهيدًا لعرض التمثالين في المزاد، وبدأ المزاد بسعر 410 دولارات إلى 680 دولارًا، وبعد ذلك ارتفعت المزايدات بشكل جنوني خلال 15 دقيقة فقط من بدء المزاد: «رفع أربعة مزايدين عبر الهاتف والعديد من المشترين عبر الإنترنت، السعر النهائي إلى 265 ألف دولار أي ما يعادل 4 ملايين و172 ألفًا و887 جنيهًا مصريًا، بالإضافة إلى 24% من علاوة المشتري، مع قيام معرض فني دولي بإجراء البيع النهائي» وفق ما ذكره «جيمس».

التمثالان يعود عمرهما إلى نحو 5000 عام
والقيمة الحقيقية للتمثالين أنهما نماذج مصرية قديمة حقيقية، ويقول «جيمس ماندر»: «خلال القرن الثامن عشر كان هناك الكثير من غزاة القبور، ونهب الكنوز الرومانية القديمة أمر معتاد، ويعتقد أن التمثالين سرقا من مقبرة مصرية قديمة إذ يعود عمرهما إلى نحو 5000 عام».. ولا يزال البحث جاريًا لتتبع مصدر التماثيل، ولا يمكن تحديد تاريخ محدد على القطع الأثرية حتى الآن.

 

 

المقال السابق

مندوب مصر بالأمم المتحدة : القاهرة ملتزمة بالاتفاقيات الدولية وحقوقها في المياه

المقال التالي

بالصور : الانبا كاراس .. الأسقف الوديع

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.