• 29 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

تفاصيل مؤسفة لأسرة قبطية بعد وفاة أب وابنته وأحفاده في حادث الدائري الأوسطي – صور

حادث مأساوى أوجع قريتين بمحافظتي المنيا وأسيوط، بعد فقد عدد من أبنائها في الحادث المروع على الطريق الأوسطي.

فى محافظة المنيا، وتحديدا قرية دلجا، اتشحت عائلة عم جميل بالسواد، وانقلب الفرح الذى كان عم جميل وأسرته في طريقهم لحضوره إلى مأتم، حيث لقى الأب والابنة وطفلتين “الحفيدتين” مصرعهم فى حادث الطريق الأوسطي الذي خلف وراءه 19 قتيلا، من محافظات المنيا وأسيوط والبحيرة، في الوقت الذي كان فيه “عم جميل” عائدا لحضور لحفل زفاف نجله الأكبر.

كان “عم جميل” قد نشأ وحيدا على 3 بنات وعاش هكذا طيلة حياته يكد ويعرق من أجل توفير حياة كريمة لأسرته التي تضم 5 أفراد إضافة لزوجته، حيث لفظ جميل صدقي شفيق 55 عاما، وابنته نادية جميل صدقي 30 عاما، وحفيدتيه مهرائيل 7 سنوات بالصف الأول الإبتدائي ويوستينا 4 سنوات بالحضانة، أنفاسهم الأخيرة في حادث الطريق الأوسطي.

كان الأب يعمل بمزرعة بوادي النطرون وعاد لحضور حفل زفاف ابنه الأكبر نادي غير أن القدر لم يمهله لهذه اللحظة الجميلة، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة في الحادث المروع الذي أبكي أهالي قرية دلجا التابعة لمركز ديرمواس في أقصي جنوب المنيا.

وقال نادي يوسف عزيز، ابن عم زوج نادية، إن جميع الأهالي يعيشون في حالة من الصدمة خاصة عائلة عمي “جميل” لأنه وابنته وحفيدتيه متغيبون عن القرية منذ عام ونصف لانشغالهم بالعمل في المزارع، وأجبرهم حفل زفاف “نادي جميل” على العودة لحضور فرح الزفاف الذي إنقلب إلى مآتم قبل انعقاده يوم الأحد المقبل حيث كان مقررا أن يقام اكليلا لابن عمي جميل وفي نفس الوقت هو شقيق نادية التي توفيت في الحادث مع والدها وهو أيضا خال الضحيتين مهرائيل ويوستينا.
ونعى اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، ببالغ الحزن والأسى ضحايا حادث طريق الدائري الأوسطي، نتيجة حادث تصادم وقع بين سيارة نقل وميكروباص، والذي أسفر عن وفاة 19 مواطناً، بينهم 4 من أسرة واحدة بقرية دلجا بمركز ديرمواس.

وتقدم محافظ المنيا بخالص العزاء لأسر الضحايا، داعياً المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.

ووجه المحافظ، القائم بأعمال رئيس مدينة ديرمواس ومدير إدارة الأزمات والكوارث بالمحافظة بالمتابعة والتنسيق المستمر لتوفير كل أوجه الدعم والمساندة لأهالي الضحايا وإنهاء الإجراءات اللازمة في تلك الأحداث المؤسفة.

وتتواصل عمليات المعاينة للحادث الذي راح ضحيته 19 شخصا كانوا يستقلون ميكروباص بعدما اصطدمت بهم سيارة نقل ثقيل تريلا، وحوّلت جثث معظمهم لأشلاء، وآخر تطورات حادث الطريق الأوسطي.

كانت الخدمات المرورية الموجودة أعلى الطريق الدائري الأوسطي، تلقت بلاغا بالحادث حيث انتقلت الأجهزة الأمنية عقب ورود البلاغ، وتبين أن سيارة نقل تريلا اصطدمت بميكروباص، وتم الدفع بعدد كبير من سيارات الإسعاف لمكان الحادث على الطريق الأوسطي، والذي توقفت عليه الحركة المرورية عقب وقوع الحادث وتم الإمداد بجرارات وأوناش المرور، كما تم الدفع بخدمات وسيارات تابعة للمرور وذلك لمراقبة عملية السير وتيسير حركة المرور عقب تعطله.

 

 

 

المقال السابق

انضمام محمد صلاح الي اساطير العالم

المقال التالي

في رسالة إلى نجيب ساويرس .. رئيس حزب النور يهاجم مهرجان الجونة السينمائي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.