• 5 أكتوبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

سياسيون عن إلغاء الطوارئ .. أبوشقة : حدود مصر باتت آمنة.. عبدالمنعم سعيد: له نتائج إيجابية

أشاد السياسيون بقرار الرئيس عبد الفتاح السيسى أمس بإلغاء حالة الطوارئ في البلاد، حيث يرى البعض أن هذا القرار يؤكد أن حدود مصر باتت آمنة، وأن إلغاء الطوارىء له نتائج إيجابية فى الداخل والخارج أيضا، موضحين أن الشعب المصري اختار طريقه.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قرر إلغاء حالة الطوارئ، قائلا: يسعدني أن نتشارك معًا تلك اللحظة التي طالما سعينا لها بالكفاح والعمل الجاد، فقد باتت مصر.. بفضل شعبها العظيم ورجالها الأوفياء، واحة للأمن والاستقرار في المنطقة؛ ومن هنا فقد قررت، ولأول مرة منذ سنوات، إلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد.

الشعب المصرى

وأضاف السيسي: هذا القرار الذي كان الشعب المصري هو صانعه الحقيقي على مدار السنوات الماضية بمشاركته الصادقة المخلصة في كافة جهود التنمية والبناء.. وإنني إذ أعلن هذا القرار، أتذكر بكل إجلال وتقدير شهداءنا الأبطال الذين لولاهم ما كنا نصل إلى الأمن والاستقرار.. ومعًا نمضي بثبات نحو بناء الجمهورية الجديدة مستعينين بعون الله ودعمه.

إلغاء الطوارئ قرار إيجابي

وفي هذا الصدد، قال الدكتور عبد المنعم سعيد رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية سابقا، عضو مجلس الشيوخ، إن قرار الرئيس عبد الفتاح السيسى بإلغاء مد حالة الطوارىء خبر مفرح، لافتا إلى أن هذا القرار سيكون له نتائج إيجابية كبيرة سواء فى الداخل أو فى الخارج.

انتصار على الإرهاب

وأضاف عبد المنعم سعيد فى تصريح خاص ل”فيتو”: أن هذا القرار يعكس انتصار كبير على الإرهاب، خاصة أن فرض حالة الطوارئ كان مرتبط بالإرهاب.

وتابع رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية: إن هذا القرار دليل أن مصر واثقة من نفسها أكثر ومن قدرتها فى التعامل مع هذا الأمر ودليل أيضا على قدرة مصر فى التعامل مع الموقف الداخلي والخارجي دون إجراءات استثنائية.

ظروف استثنائية

وأوضح عضو مجلس الشيوخ: سيكون لهذا القرار آثار إيجابية فى كل شىء عن سمعة مصر، مشيرا إلى أن وجود حالة الطوارىء دائما تكون مرتبطة بظروف استثنائية وزوال هذه الظروف الاستثنائية مهم للغاية.

حالة الطوارئ

وقال السفير محمد العرابى وزير الخارجية الأسبق إن قرار إلغاء مد حالة الطوارئ يؤكد أن الشعب المصري اختار طريقه ولن يحيد عنه تحت أى ظرف من الظروف ولديه ثقة كاملة فى القيادة السياسية.

وأضاف وزير الخارجية الأسبق فى تصريح خاص لـ”فيتو”: أؤكد أنه إجراء ممتاز والأمور تسير بشكل ثابت مشيرا إلى أن مصر تنظر إلى مصلحتها وفى ظل وجود حالة الطوارىء كان ممارسات تطبيقه فى حالات الإرهاب.

وتابع العرابى : مصر اختارت الطريق الصحيح والاستقرار أصبح العنوان والتنمية وأى خروج عن هذا العنوان هو أمر يرفضه المصريون موضحا إلى أن السياحة فى مصر مبنية على استقرار الدولة.

حدود مصر باتت آمنة

وبدوره، قال المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد ووكيل أول مجلس الشيوخ، إن صدور قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي، بإلغاء حالة الطوارئ بما يستتبع ذلك إلغاء العمل بقانون الطوارئ رقم ١٦٢ لسنة ١٩٥٨ وتعديلاته وآخرها قانون ٢٢ لسنة ٢٠٢٠ له دلالة خاصة ويحمل رسالة بأن حدود مصر باتت آمنة، وأن الأمن والأمان والاستقرار يسود كافة ربوع الجمهورية الجديدة.

حقوق الإنسان

ولفت أبو شقة إلى أن هذا القرار يؤكد ما صرح به الرئيس مرارًا بأن حقوق الإنسان في مصر مكفولة تمامًا، وقد تجلى ذلك في المؤتمر الذي عقده الرئيس مؤخرًا، وشاهد فيه المعنيون بشئون حقوق الإنسان أن مصر تنعم بالأمن والأمان والاستقرار، وأن حقوق المواطن وحريته مكفولة تمامًا على النحو الذي كفله الدستور والقانون.

الجمهورية الجديدة

وأضاف أبو شقة أن ما يؤكده هذا القرار هو أن الرئيس يقيم الجمهورية الجديدة على أساس الدولة القانونية، وأنه حتى مع إعلان حالة الطوارئ فإن المواطن المصري لم يشعر بأي قيد يفرضه إعلان حالة الطوارئ من إعمال القانون ١٦٢ لسنة ١٩٥٨ وتعديلاته، وإنما كان المواطن يمارس حريته الدستورية، وأن قانون الطوارئ لم يطبق إلا في أماكن معينة كانت مهددة بأخطار حقيقية، مختتمًا حديثه قائلًا: “فتحية لهذا القائد الوطني الشجاع.. وتحيا مصر”.

ووصف حزب الحركة الوطنية المصرية برئاسة رؤوف السيد علي رئيس الحزب قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بإلغاء حالة الطوارئ بالقرار التاريخي والشجاع الذي يؤكد أن مصر مقبلة على مرحلة انفتاح حقيقي في كافة المجالات خاصة لما يحمله القرار من معاني ودلالات تؤكد أن مصر لم تعد بحاجة لطوارئ وأنها باتت بلدٍ الأمن والأمان.

حالة الطوارئ

وقال رؤوف السيد علي رئيس الحزب ان القرار يعزز الاستقرار ويشجع الاستثمار ويعد بمثابة مرحلة تاريخية جديدة من عمر الدولة المصرية وينقلها نقلة نوعية في المجال الحقوقي ويسد الباب أمام ذرائع منظمات حقوق الإنسان المشبوهة التي دائما ما كانت تأخذ من حالة الطوارئ ذريعة للطعن في الدولة وضرب استقرارها رغم ما نواجهه من حرب ضد الإرهاب والتطرف الذي كان يستهدف مصر بشكل مباشر.

قائد استثنائي

وشدد رئيس الحركة الوطنية المصرية على أننا بالفعل أمام قائد استثنائي وحدث تاريخي يغير شكل الدولة ويدعم جهودها المتواصلة من أجل بناء الديمقراطية الحقيقية وأمام قرار يبعث برسائل اطمئنان للداخل والخارج وأن مصر أصبحت واحة الأمن والأمان وأنها دفعت الثمن باهظًا من دماء أبنائها الشهداء وأبطال الجيش والشرطة.

يبعث الأمل

وأضاف رؤوف السيد: لقد كان قرار الرئيس قرارًا مفاجئًا قرارًا يبعث الامل في غد افضل ويعد بمثابة خطوة واثبة من خطوات بناء الجمهورية الجديدة وإرساء قواعدها التي ترسخ بقاء الدولة وتعظم من أمنها واستقرارها مشددًا على أن الإنجازات الموجودة الآن على الأرض وفي كل مكان تؤكد أننا أمام قائد تاريخي واستثنائي لهذه الأمه ويقفز بنا إلى المستقبل بسرعة كبيرة نحو المستقبل وبناء الوطن.

واستكمل رئيس الحركة الوطنية أن إلغاء الطوارئ سيكون سبب قوى فى جذب الاستثمار والسياحة ويؤكد أن مصر لديها مصداقية عالية بإلغاء حالة الطوارئ لعدم الحاجة إليها الآن وأن الوضع الذي وصلنا له بفضل دماء الشهداء من أبطال القوات المسلحة والشرطة المدنية والمواطنين الذين دفعوا حياتهم فداء لتراب الوطن وابنائه للوصول لذلك الاستقرار.

 

المقال السابق

بعد إلغاء حالة الطوارئ .. نواب :انتصار جديد يؤكد قوة الدولة.. وتوقعات بمزيد من الاستثمارات

المقال التالي

النتائج المترتبة على إلغاء الطوارئ : مصير قضايا أمن الدولة.. وجهود الأمن في مكافحة الإرهاب

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.