• 29 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

بالصور .. تشييع جثمان ضحية حادث الإسماعيلية

شيع أهالي محافظة الإسماعيلية جثمان القتيل، الذى تم فصل رأسه عن جسده بشارع البحري بنطاق حي ثان الإسماعيلية بمدينة الإسماعيلية، وسط مشاركة المئات من أقاربه وجيرانه.

وخرج الجثمان من داخل مسجد أبو بكر الصديق ، بعد أن صلى اقاربه وجيرانه وأصدقائه صلاة العصر على المجني عليه، ورفض الأهالي وضع الجثمان داخل سيارة دفن الموتى، وقاموا بحمل النعش على اكتافهم والسير به لمسافات طويلة بين الشوارع والحواري.

وردد المشاركون في الجنازة العديد من الأدعية الخاصة بالرحمة للموتى ، مطالبين بالقصاص من الجاني، الذى ارتكب تلك الجريمة البشعة.

وفور اقتراب النعش من المقابر تعالت الصرخات والعويل والبكاء من أهل المجنى عليه،، حيث استقر الجثمان عقب ذلك أمام مدفن الأسرة ، و أخرجه أقرب الناس اليه وحملوه داخل القبر. وبعد عدة دقائق خرجوا وأغلقوها بعد أن تم الانتهاء من مراسم الدفن وبعد ذلك وقف الأهالي عدة دقائق مرددين أدعية خلف أحد المشايخ الذى دعى للمجنى عليه بالرحمة والمغفرة ، مطالباً المتواجدين بالترحم عليه والرضاء بقضاء الله.

وشهدت الجنازة تواجدً مكثفاً من قبل الأجهزة الأمنية لتامينها منعاً لحدوث أى مناوشات بين أهالي القتيل والمجني عليه،وفي مفاجئة غير متوقعة ترددت أنباء عن مشاركة بعض من أقارب الجاني، أثناء تشييع الجثمان، الأمر الذى أصاب البعض بالذهول
وكان المتهم عبد الرحمن . ن” وشهرته دبور، قد قام بتمثيل الجريمة بموقع الحادث في شارع البحري بنطاق حي ثان الإسماعيلية.

واصطحب فريق من النيابة العامة المتهم، إلى مسرح الجريمة، حيث قام بإعادة تمثيل الواقعة، وذلك في حضور القيادات الأمنية ورجال النيابة العامة، وتم غلق الشارع تماما أمام السيارات والماره حتى تم الانتهاء من تمثيل الجريمة حيث قام بإعادة تمثيل الحادث وكيفية ارتكاب الجريمة البشعة التي هزت الإسماعيلية. حيث ادلي المتهم باعترفات تفصيلية عن الجريمة.
أمر المستشار حمادة الصاوي النائب العام، بسرعة إنهاء التحقيقات في واقعة مقتل مجني عليه وإصابة إثنين آخرين في الطريق العام بالإسماعيلية

وكان قد انتقل فريق من النيابة العامة لمسرح الحادث لمعاينتة ومناظرة الجثمان وستعلن النيابة ما ستؤول إليه التحقيقات.
وكانت وزارة الداخلية، قد أعلنت ضبط مهتز نفسياً بالإسماعيلية سبق حجزه بإحدى المصحات للعلاج من الإدمان، قام بالتعدى بساطور على عامل مما أدى إلى فصل رأسه وكان يهذي بكلمات غير مفهومة، وبالفحص تبين أنه كان يعمل بمحل موبيليا خاص بشقيق المجنى عليه.

وأمرت نيابة ثان بالإسماعيلية، بحبس المتهم بذبح رجل في عقده الخامس وفصل رأسه عن جسده والسير بها أمام الأهالي والمارة وترويعهم في وضح النهار، بحبسه ١٥ يوما، على ذمة التحقيق.

 

المقال السابق

شهود عيان يروون تفاصيل جديدة في حادث ذبح قتيل الإسماعيلية

المقال التالي

التضامن : إنشاء صندوق رعاية المسنين هدية حياة كريمة لـ7 ملايين مصرى

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.