• 29 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

الكنيسة تتبرأ من زكريا بطرس: انقطعت صلته منذ 18 عامًا

قال القمص موسى إبراهيم المتحدث الرسمي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إن زكريا بطرس انقطعت صلته بـ«الأرثوذكسية» من ١٨ عاما.

وأضاف في بيان رسمي صدر منذ قليل عبر الصفحة الرسمية لمركز الكنيسة الإعلامي عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «كان كاهنًا في مصر وتم نقله بين عدة كنائس، وقدم تعليمًا لا يتوافق مع العقيدة الأرثوذكسية لذلك تم وقفه لمدة، ثم اعتذر عنه وتم نقله لأستراليا ثم المملكة المتحدة حيث علم تعليمًا غير أرثوذكسي أيضًا، واجتهدت الكنيسة في كل هذه المراحل لتقويم فكره».

وتابع: «الكاهن السابق قدم طلبًا لتسوية معاشه من العمل في الكهنوت وقَبِل الطلب قداسة البابا شنودة الثالث بتاريخ ١١ يناير ٢٠٠٣ ومنذ وقتها لم يعُد تابعًا للكنيسة القبطية الأرثوذكسية أو يمارس فيها أي عمل من قريب أو بعيد، وأكمل بعدها ذهب إلى الولايات المتحدة واستضاف البعض اجتماعاته في بيوت وفنادق وحذرت إيبارشية لوس أنجلوس شعبها من استضافته وقتها».

واختتم: «نحن من جهتنا نرفض أساليب الإساءة والتجريح لأنها لا تتوافق مع الروح المسيحية الحقة ونحن نحفظ محبتنا واحترامنا الكامل لكل إخوتنا المسلمين».

 

المقال السابق

بعد تساقط الثلوج في أسوان .. الأرصاد تكشف توقعات طقس الأيام المقبلة

المقال التالي

رئيس الطائفة الإنجيلية : المتطرفون لن ينالوا من صلابة العلاقات بين المسلمين والمسيحيين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.