• 27 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

عن تصريحات الاب زكريا بطرس.. بطريركية الأقباط بالقدس : نأسف لجرح مشاعر إخواتنا المسلمين

أصدرت بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالقدس، بيانا تستنكر فيه تصريحات الأب زكريا بطرس وترفض أسلوبه شكلا وموضوعا.

وجاء في البيان الصادر عن نيافة الحبر الجليل الأنبا انطونيوس : بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالقدس تستنكر حديث الأب زكريا بطرس وترفض أسلوبه شكلا وموضوعا وتتعجب من هذا الأسلوب البعيد كل البعد عن تعاليم السيد المسيح الذى امتدح الودعاء قائلا : طوبى للودعاء لأنهم يرثون الأرض.

وأضاف بيان البطريركية: “نأسف لجرح مشاعر إخواتنا المسلمين ونرجو أن نتعلم من الملك سليمان الحكيم الذى قال الجواب اللين يصرف الغضب والكلام الموجع يهين السخط”.

وكانت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية أصدرت بيانا أكدت فيه أنه الاب زكريا بطرس كان كاهنًا في مصر وتم نقله بين عدة كنائس، وقدم تعليمًا لا يتوافق مع العقيدة الأرثوذكسية لذلك تم وقفه لمدة، ثم اعتذر عنه وتم نقله لأستراليا، ثم المملكة المتحدة حيث علم تعليمًا غير أرثوذكسي أيضًا، واجتهدت الكنيسة في كل هذه المراحل لتقويم فكره.

وكان قد قدم طلبًا لتسوية معاشه من العمل في الكهنوت وقَبِل الطلب الراحل قداسة البابا شنوده الثالث بتاريخ 11 يناير 2003 ومنذ وقتها لم يعُد تابعًا للكنيسة القبطية الأرثوذكسية أو يمارس فيها أي عمل من قريب أو بعيد.

بعدها ذهب إلى الولايات المتحدة واستضاف البعض اجتماعاته في بيوت وفنادق وحذرت إيبارشية لوس أنجلوس شعبها من استضافته وقتها.

وشدد البيان فى نهايته أنها من جهتنا نرفض أساليب الإساءة والتجريح لأنها لا تتوافق مع الروح المسيحية الحقة ونحن نحفظ محبتنا واحترامنا الكامل لكل إخوتنا المسلمين.

 

المقال السابق

ممنوع الدخول .. التعليم العالى تطبق قرار حظر دخول الطلاب الحرم الجامعى دون شهادة تطعيم كورونا غدا

المقال التالي

الهجرة توقع بروتوكول تعاون مع مستشفى الناس لرفع الوعي الصحي للمصريين الدارسين بالخارج

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.