• 29 مايو، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

وصول 450 مسلحا عربيا وأجنبيا من إدلب إلى أوكرانيا

وصل نحو 450 مسلحا من جنسيات عربية وأجنبية من محافظة إدلب إلى أوكرانيا للمشاركة في القتال ضد القوات الروسية. وذلك بعد أقل من 3 أيام فقط على مغادرتهم الأراضي السورية، مرورا بالأراضي التركية.

تحدث أقرباء مسلحين وصلوا إلى أوكرانيا، عن أن قياديين في تنظيم “هيئة تحرير الشام”، الواجهة الحالية لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي. عقدوا مطلع الأسبوع الماضي. سلسلة من الاجتماعات مع قياديين في تنظيم “الحزب الإسلامي التركستاني” من جهة. ومع قياديين في فصيلي “أنصار التوحيد” و”حراس الدين” من الجهة الأخرى. وتم التوصل خلالها إلى قرار يقضي بالسماح لعينات محددة من المسلحين الأجانب ممن ينتمون إلى “التركستاني” و”حراس الدين” و”أنصار التوحيد” بالمغادرة إلى أوكرانيا عبر الأراضي التركية- وفقا لـ “سبوتنيك”-.

قوات هيئة تحرير الشام

وأضافت المصادر أن غالبية المسلحين الأجانب الذين غادروا سوريا إلى أوكرانيا. هم من كوادر الهيئة ممن لديهم سجل حافل بالمشاكل مع قياديين في “هيئة تحرير الشام”. وكانوا قد تعرضوا خلال الآونة الأخيرة إلى مضايقات شديدة وصلت حد السجن والتهديد بـإقامة الحدود. قبل أن تأتي هذه الفرصة كتسوية تناسب الطرفين.

وأِشارت المصادر إلى أن أن هذه الفرصة أتت بشكل متقاطع لهم ولمنافسيهم داخل إدلب. وذلك عبر التخلص منهم وإرسالهم للقتال ضد القوات الروسية في أوكرانيا، وفي الوقت نفسه يمكنهم أن يحظوا بفرصة جديدة وبعائد مادي مقبول.

وأكدت المصادر أن “هيئة تحرير الشام”، قدمت لهؤلاء ضمانات شرعية لمن يرغب بإلحاق عوائلهم بهم خلال الفترة المقبلة. وذلك على سبيل التشجيع.

عدد المسلحين الأجانب

وكشفت المصادر أن عدد المسلحين الأجانب الذين وصلوا إلى أوكرانيا. خروجا من عدة مناطق في إدلب وريفها، بلغ نحو 150 مسلحا ينتمي معظمهم إلى جنسيات (بلجيكية، فرنسية، صينية، مغربية، تونسية، شيشانية، بريطانية). فيما يتحدر المسلحون الـ 300 الآخرين من عدة مناطق في ريفي إدلب وحلب، ومعظمهم يقاتلون في صفوف “هيئة تحرير الشام” و”أنصار التوحيد”. فيما عدد أقل ينتمون إلى فيصلي “فيلق الشام” و”الجبهة الوطنية للتحرير” المواليين للجيش التركي.

وحول الإغراءات المادية التي تم تقديم وعود بمنحها للمسلحين المغادرين. أكدت المصادر أن الرواتب التي سيحصل عليها المقاتل السوري ستتراوح بين 1200-1500 دولار، فيما نفت معرفتها بحجم ما سيتقاضاه المسلحون الأجانب.

وحول وصول هذه الدفعة الضخمة خلال مدة زمنية قليلة من الأراضي السورية إلى أوكرانيا. قالت المصادر أن عملية نقل المسلحين تمت على 3 دفعات ابتداء من يوم الخميس الفائت، حيث تم إيصال المسلحين إلى منطقة خربة الجوز الحدودية مع تركيا. ومنها إلى داخل الأراضي التركية حيث تمت عملية تجميعهم بإشراف شخصيات تتمتع بسلطة بادية، ويرجح أنهم من المخابرات التركية.

وأكد المصدر أن المسلحين وصلوا أوكرانيا ليل أمس الأحد، لينقطع الاتصال بهم منذ صباح اليوم. ولم تعرف تفاصيل إضافية حول وجهتهم داخل أوكرانيا أو حتى المنطقة التي وصلوا إليها.

المقال السابق

الأرصاد: لا تنخدعوا بطقس اليوم.. عودوا الخميس للملابس الشتوية

المقال التالي

مسبار الأمل الإماراتي يرصد عاصفة ترابية ضخمة على المريخ

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *