• 16 مايو، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

بايدن: ارتفاع معدل التضخم الشهري الأمريكي يعود إلى حرب أوكرانيا

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الخميس إن أحدث تقرير لمؤشر أسعار المستهلك الجديد. يعكس الضائقة التي يمر بها الأمريكيون بسبب “الغزو الروسي” لأوكرانيا.

وأوضحت شبكة (سي.إن.إن.) الإخبارية الأمريكية اليوم أن هذه التصريحات للرئيس بايدن. تأتي رداً على تقارير تحدثت بشأن ارتفاع الأسعار للمستهلكين بنسبة تزيد عن 7.9٪ خلال الـ 12 شهراً الماضية.

وأضافت الشبكة الأمريكية أن بايدن ألقى باللوم – في بيان – على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وهجوم بلاده على أوكرانيا. لارتفاع الأسعار، لكنه قال إن التكاليف التي فرضتها الولايات المتحدة على روسيا رداً على ذلك الهجوم كانت “أكثر تدميراً” من التكاليف التي يواجهها الأمريكيون في بلادهم.

وأكد الرئيس الأمريكي أن “تقرير التضخم اليوم يذكّر بأن ميزانيات الأمريكيين تتعرض لضغوط بسبب الزيادات في الأسعار. وأن الأسر بدأت تشعر بآثار ارتفاع الأسعار” في أعقاب اندلاع الحرب. موضحاً أن أحد أكبر المتسببين في التضخم هذا الشهر يرجع إلى زيادة أسعار الغاز والطاقة بسبب حرب أوكرانيا.

المقال السابق

مصر وطاجيكستان تتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بينهما

المقال التالي

رئيس مجلس الشيوخ يستقبل رئيس طاجيكستان

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *