• 27 سبتمبر، 2022

رئيس التحرير

ناجي وليم

مسؤولة بالتعليم تفند مواد الصف الرابع بعد شكاوى الأهالي : الأزمة خدت كلام كتير

انتقدت الدكتورة نوال شلبي، مدير مركز تطوير المناهج التعليمية بوزارة التربية والتعليم، ما اعتبرته تركيزًا أكبر من اللازم على مناهج الصف الرابع الابتدائي التي وصفتها بأنها سنة دراسية من بين 12 سنة دراسية موجودة.

وقالت خلال مع برنامج “حديث القاهرة ” الذي يُقدمه الإعلامي خيري رمضان، عبر شاشة “القاهرة والناس”: “سنة رابعة أخدت كلام وهري أكتر من حجم إنها سنة دراسية من بين 12 سنة موجودة على الأرض، والناس فيها بتدرس وبتمتحن”.

وأضافت أنّ الصف الرابع يضم 13 مادة، وقارنتها بمواد السنة الماضية باستثناء أنها مناهج مطورة، وبينها سلاسل اللغة العربية واللغة الإنجليزية والرياضيات والدين (الإسلامي والمسيحي) ومادة القيم، وهذه المواد تُدرس منذ الصف الأول.

وأشارت إلى مادتي العلوم والدراسات التي شكى أولياء الأمور بشأنها، حيث يعتبرون دراسة أبنائها للمادتين في الصف الرابع تجربة صادمة، معقّبة: “إحنا معاهم تمامًا”.

وأوضحت أنّه في المنظومة الجديدة، يتم تدريس في الصف الأول كتاب اكتشف والذي يتضمن مفاهيم من العلوم والدراسات ليبني الطفل معرفة قبل دراسة العلوم والدراسات في الصف الرابع.

وتابعت: ” العلوم والدراسات كانوا موجودين في السنوات الماضية، الجديد إنهم موجودين هذا العام بناء على خبرات سابقة تمت من رياض الأطفال وليس فقط من الصف الأول، وبالتالي العلوم والدراسات ليست مواد صادمة”.

وتحدثت عن مادتين أخريين، قالت إن أولياء الأمور يعتبرونهما مقررات جديدة، وهي المهارات المهنية وتكنولوجيا المعلومات الاتصالات، قائلة إنّ الأخيرة تُدرِّس منذ سنوات طويلة في المرحلة الابتدائية تحت مسمى مادة نشاط، بدءًا من الصف الأول ولا تزال موجودة في هذا الصف مدمجةً في كتاب “اكتشف”.

وتساءلت: “هل ده أفضل ولا نسيبها مادة نشاط يختارها الطالب أو لا يختارها، هل نضحي بجيل تطلع عنده تكنولوجيا المعلومات أقل من المستوى اللي الولاد عارفينه في حياتهم”.

وكان عدد من أولياء أمور طلاب الصف الرابع الابتدائي، قد اشتكوا من المناهج الدراسية التي يتلقاها التلاميذ واعتبروا صعبة ومكتظة بالمعلومات لا تتناسب مع طفل لديه 9 سنوات.

المقال السابق

شاب يذبح والدته بـ« منجل» ويلقيها عارية في مصرف

المقال التالي

طارق شوقى يرد على انتقادات « كتاب رابعة ابتدائى » : هجوم على مناهج مصر الجديدة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.